اللواء دكتور سمير فرج : هناك حساسية لدى الأمريكيين تجاه شراء أي دولة معدات عسكرية من روسيا بشكل عام

اللواء دكتور سمير فرج
قال  اللواء سمير فرج مدير الشئون المعنوي الأسبق والخبير العسكري لـRT، إن حديث الرئيس الأمريكي عن أن مصر تشتري أسلحة روسية بأموال المعونة الأمريكية يفتقر للمصداقية والموضوعية.
وأضاف اللواء فرج أنه من المعروف أن المعونة العسكرية الأمريكية والتي تقدر بمليار وثلاثمائة مليون دولار، لا تدخل الخزينة المصرية أساسا وهذا من بنود الاتفاق، بل تستخدم لشراء معدات عسكرية أمريكية يتم الاتفاق عليها بين الجانبين.
 واستغرب فرج ألا يكون الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على علم بذلك ، أو أنه يعلم الحقيقة ويغض الطرف عنها، وفق تعبيره.
وأشار اللواء فرج إلى أن هناك حساسية لدى الأمريكيين تجاه شراء أي دولة معدات عسكرية من روسيا بشكل عام، فيما تعتمد مصر على تنويع مصادر التسليح كقرار نهائي وسيادي، لافتا إلى أن ترامب لم يصدر تصريحات مماثلة عند شراء مصر أسلحة من فرنسا أو المانيا أو إيطاليا، وقال: “إنها الحساسية المعهودة والقديمة حيال تطور العلاقات بين أي دولة مع روسيا”.
واعتبر اللواء فرج أن “ترامب يريد أن يدلي بتصريحات بعيدة عن الواقع قبل مغادرته البيت الأبيض كي يظل في المشهد السياسي والإعلامي حتى بعد مغادرته السلطة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.