وزير التعليم العالي يكرم الأطباء والعاملين بالمعمل المرجعي للمستشفيات الجامعية التابع للمجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية

كتبت جيهان عبد الرحمن

قام د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ورئيس المجلس الاعلى للمستشفيات الجامعية بتكريم عدد من العاملين المتميزين بالمعمل المرجعي للمستشفيات الجامعية، وكذا العاملين بوحدة اختبار الكفاءة الأولى على مستوى مصر والشرق الأوسط وقارة أفريقيا، نظرًا لجهودهم المتميزة في إجراء تحاليل كورونا على مدار العام الماضي، بحضور الدكتور حسام عبدالغفار أمين المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية ود.غادة إسماعيل مدير المعمل المرجعي للمستشفيات الجامعية.
وأشاد الوزير بالجهود الضخمة التي تبذلها المستشفيات الجامعية ممثله في الأطقم الطبية والعاملين بها خلال الفترة الماضية لاستقبال وعلاج حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد.
وأعرب د.خالد عبدالغفار عن سعادته باستضافة وتكريم هؤلاء الأبطال والنماذج المشرفة من الأطباء والعاملين بالمعمل المرجعي بالمستشفيات الجامعية التي نجحت في التعامل مع أزمة فيروس كورونا المستجد بكافة مراحله، والتي قامت بتحليل نحو ربع مليون حالة خلال الفترة الماضية.
ووجه الوزير بضرورة وضع كافة إمكانيات المستشفيات الجامعية لعلاج مصابي فيروس كورونا المستجد خلال الفترة القادمة، مطالباً بتكثيف العمل بالمعمل المرجعي للمستشفيات الجامعية خلال الشهرين القادمين لمواجهة فيروس كورونا.
ومن جانبه، قدم الدكتور حسام عبدالغفار الشكر للوزير في دعم المعمل المرجعي ورفع كفائته الطبية والعلاجية وحل كافة العقبات والمشاكل التى تواجهه للقيام بدوره على أكمل وجه.
ومن جانبها، أكدت د. غادة إسماعيل مدير المعمل المرجعي بالمستشفيات الجامعية أن المعمل المرجعي حصل على شهادتين اعتماد الإيزو( 15189ـ 17043)، مشيرة إلى أن المعمل المرجعي يقدم خدماته لعدد 15 معمل ميكروبيولوجي تخدم 120 مستشفى جامعي، كما يقدم المعمل عددًا من الخدمات، منها: إعادة اختبار العينات المرجعية، واختبار الكفاءة في مجال الأمراض المعدية والمستجدة، وبرنامج اكتشاف الجراثيم الجديدة، فضلًا عن الخدمات البيولوجية الجزيئية المتقدمة والاختبارات النادرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.