وزيرة الهجرة تشيد بدور الأمهات في التوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية

في احتفال يوم المرأة العالمي..

  • وزيرة الهجرة تشارك في احتفال “يوم المرأة العالمي” بدار الأوبرا المصرية

  • نبيلة مكرم : الفن من أدوات الدبلوماسية ومن أهم القوى الناعمة المصرية

  • دار الأوبرا المصرية تكرم وزيرة الهجرة بمناسبة يوم المرأة العالمي

كتبت حنان خيري :
شاركت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة الهجرة وشئون المصريين بالخارج في احتفالات دار الأوبرا المصرية بمناسبة “يوم المرأة العالمي”، اليوم الأربعاء بالمسرح الصغير، بدار الأوبرا المصرية، والذي بدأ بالسلام الجمهوري، بمشاركة المخرجة كاملة أبو ذكري، وعازفة الهارْب الفنانة ياسمين الحربي، والأستاذ جمال الشاعر مديرا للقاء.
وفي مستهل كلمتها، وجهت وزيرة الهجرة التحية لكل أمهات الشهداء الذي ضحوا بأرواحهم في سبيل الوطن، مؤكدة أنهن خير مثال على الصبر والجَلد، وعلينا أن نفخر بهن في كل مكان، مؤكدة أن الأم هي أساس بناء البيت السويّ، بجانب المدرسة والرياضة، ومثمنة دور الأمهات في التوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية، وربطهم الأبناء بجذورهم، لتحقيق النجاح الكبير بعدم خروج اي مركب للهجرة غير الشرعية منذ 2016م.
وفي السياق ذاته، أكدت وزيرة الهجرة أن القيادة السياسية حريصة على تمكين المرأة المصرية في شتى المجالات، ومنذ فجر التاريخ ومصر سباقة في الاحتفاء بالمرأة وتكريمها منذ عهد الفراعنة وحتى الوقت الحالي، حيث خصص السيد الرئيس عام 2017، عاما للمرأة المصرية، وخصصت الوزارة نسخة كاملة من سلسلة مؤتمرات “مصر تستطيع” لمشاركة نابهات مصر بالخارج بخبراتهن وعلمهن، بما يدعم قضايا الدولة المصرية.
وتابعت السفيرة نبيلة مكرم، أن المرأة المصرية تضرب أروع الأمثلة في الداخل والخارج، مضيفة أن لدينا نماذج لمصريات حققن نجاحات عظيمة بالخارج في مختلف المجالات، والوزارة تسعى للاستفادة من خبراتهن وتجاربهن في مختلف خطط الدولة، مثمنة دور المرأة المصرية بالداخل والخارج في الحفاظ على العادات والتقاليد المصرية داخل أسرتها وإصرارها الدائم على تمسكها بالروح والشخصية المصرية في نفوس أولادها.
وتابعت وزيرة الهجرة، أن الوزارة حرصت على إبراز جهود النماذج البارزة من المصريات بالخارج، حيث أطلقت مؤخرا مبادرة “مصرية ب١٠٠ راجل” لتقدم للأجيال الجديدة نجاحات المصريات بالخارج في شتى المجالات.
وأضافت وزيرة الهجرة أن الفن وسيلة لتهذيب النفوس والعقول، مثمنة دور سيدات مصر في ارتياد مختلف المجالات، من الفن والموسيقى والعلوم وغيرهم.. موضحة أن المصريات تركن بصمة لدى الجاليات اليونانية والقبرصية والتي ظهرت جلية خلال مبادرة “إحياء الجذور”.
وأكدت وزيرة الهجرة أن روائعنا الفنية والموسيقية تسهم في ربط المصريين بجذورهم، الذين يجري ولاؤهم وانتماؤهم لمصر في دمائهم، وأشادت بأعمال الفنانة كاملة أبو ذكري، والدكتورة ياسمين الحربي، مؤكدة أن الفن يعد من أدوات الدبلوماسية ومن أهم القوى الناعمة المصرية، بجانب الحرف التراثية والتي نحرص على ترويجها، واصطحاب أبنائنا من شباب الجيلين الثاني والثالث، واختتمت الفعاليات بتكريم وزيرة الهجرة والمخرجة كاملة أبو ذكري والدكتورة ياسمين الحربي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.