المفكر الاستراتيجي اللواء دكتور سمير فرج : تطابق بين الأمن القومي المصري والأمن القومي السوداني

اللواء سمير فرج : الخرطوم تغرق حال انهيار سد النهضة.. والعلاقات المصرية السودانية تعمقت برحيل البشير

قال المفكر الاستراتيجي اللواء دكتور سمير فرج في مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، خلال برنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة صدى البلد، أن العلاقات المصرية السودانية زادت وتعمقت بعد رحيل البشير عن السلطة في الخرطوم.
وأشار مؤكد أن الأمن القومي المصري يتطابق مع الأمن القومي السوداني، موضحا أن الخرطوم تمثل بعد استراتيجي لمصر على الحدود الجنوبية.

وأضاف اللواء سمير فرج  أنه تم الاتفاق بين مصر والسودان على التبادل المخابراتي والمعلوماتي لتأمين حدود الدولتين .

وأكد أن مصر شهدت تدريبات عسكرية مشتركة مع السودان خلال الفترة الماضية، مضيفًا أن السودان لم يكن مهتمًا بالتدريب من قبل ولكنه عاود في الآونة الاخير لرفع كفاءة القوات المسلحة السودانية.
واستطرد  فرج : «سعداء بالتعاون المصري والسوداني ولقاء رئيسي الأركان في البلدين لأنه يؤمن الحدود بين البلدين ويدعم الأمن القومي ».
وأردف، أنه في حال انهيار سد النهضة سوف تغرق الخرطوم كاملة وهذا يؤكد أضرار السد البالغة على السودان على عكس ما كان الرئيس السوداني السابق يوهم شعبه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.