رئيس الوزراء يُتابع تنفيذ مبادرة الرئيس “سكن كل المصريين”

توفير 60 مليار جنيه للتمويل

عقد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً، اليوم؛ لمتابعة الموقف التنفيذى لمبادرة رئيس الجمهورية “سكن كل المصريين”، وذلك بحضور الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ومي عبدالحميد، المدير التنفيذى لصندوق الإسكان الاجتماعى ودعم التمويل العقارى، ورنا بدوى، وكيل محافظ البنك المركزى للتعليمات الرقابية، وعلي السيسي، رئيس قطاع الموازنة العامة بوزارة المالية.
وفى مستهل الاجتماع، أكد رئيس الوزراء على ضرورة التنسيق بين وزارة الإسكان، والبنك المركزى، فيما يتعلق بتوفير التمويل المطلوب لتنفيذ مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية “سكن كل المصريين”، والتى يتم من خلالها تنفيذ وحدات سكنية لشريحتى محدودى ومتوسطى الدخل، مشيراً فى هذا الصدد إلى الاتفاق الذى تم مع محافظ البنك المركزى، بشأن توفير 60 مليار جنيه، لتمويل تنفيذ الوحدات السكنية الخاصة بتلك المبادرة، وذلك بعد اتخاذ ما يلزم من إجراءات فى هذا الشأن، وموافقة مجلس إدارة البنك.
كما أكد رئيس الوزراء على أهمية استمرار التنسيق مع الوزارات والجهات الحكومية التى لديها أراض فى المحافظات، والمدن القديمة، لبناء وحدات سكنية عليها ضمن المبادرة، وذلك بنظام الشراكة، وتوفيرها للراغبين فى حجزها، مع سرعة تقديم دراسة بهذا الشأن من جانب صندوق الإسكان الاجتماعى.
وخلال الاجتماع، أشار رئيس الوزراء إلى تكليف الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتوفير وحدات سكنية لجميع الحاجزين في المرحلة الأولي للمشروع، والتي تم طرحها منذ عدة أسابيع، ممن ينطبق عليهم الشروط، موضحاً أنه يمكن بعد انتهاء الفرز، وتحديد المستحقين، تخيير من لم ينطبق عليهم الشروط بتوفير وحدات سكنية لهم، ولكن بأسعار وشروط أخرى غير شروط الوحدات المدعومة بهذا المشروع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.