معسكر “اتكلم عربي” مع أبناء المصريين في أستراليا يواصل فعالياته لليوم الثاني

وسط ردود فعل إيجابية..

– الاتحاد المصري الأسترالي : جهود فائقة من وزيرة الهجرة ونجاح غير مسبوق للمبادرة الرئاسية بين أبناء الجالية بأستراليا
أولياء الأمور : ما لمسناه من حماس لدى أبنائنا يدفعنا نحو الحرص على تعريفهم بثقافة وطنهم وحثهم على التحدث بلغته
كتبت حنان خيري :
لليوم الثاني على التوالي، يواصل المعسكر التاسع لمبادرة “اتكلم عربي” فعالياته مع أبناء المصريين في أستراليا، والذي كانت وزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم قد افتتحته يوم أمس، الأربعاء، بحضور السفير ياسر عابد القنصل العام المصري في سيدني، والسفير ياسر هاشم القنصل العام المصري في ملبورن، وذلك عبر تطبيق “زووم” بالتعاون مع شركة “ويل سبرنج” المتخصصة في إقامة وتنظيم المعسكرات.
وفي ضوء ذلك، توالت ردود الفعل الإيجابية تجاه هذا المعسكر الذي وصل إلى أبعد نقطة في العالم حيث تلقت وزارة الهجرة عدة رسائل من الاتحاد المصري الأسترالي وأولياء الأمور وأبنائهم المشاركين في المعسكر بمدينتي سيدني وملبورن، أعربوا فيها عن بالغ سعادتهم بالمبادرة الرئاسية “اتكلم عربي” وبما حققته من نجاح غير مسبوق بين أبناء الجالية.
وتابعوا: “إن معالي وزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم تبذل جهودا فائقة وبكل إخلاص حتى أصبحت المبادرة بحق جسر كبير للتواصل بين شبابنا وأطفالنا في أستراليا ووطنهم مصر. لقد كنا منبهرين بمدى تفاعلها مع الأبناء ومزجها بين اللغتين العربية والإنجليزية في الحديث معهم في حوار شيق عبر تطبيق زووم تناول عدة جوانب عن الوطن والعادات والتقاليد والتراث المصري والثقافة المصرية، مما ساهم في إشعال روح الحماس والانتماء لديهم”.
كما قدم الاتحاد وأولياء الأمور خالص الشكر لوزيرة الهجرة، مؤكدين على التزامهم بتوصيات سيادتها في ختام حديثها معهم، وهي ضرورة حرصهم على تشجيع أبنائهم على التحدث بالعربية واللهجة المصرية، وعلى تعريفهم دائما بعاداتنا وتقاليدنا الأصيلة مهما بعدت المسافات حفاظا على الهوية المصرية وليس فقط اللغة.
وفي نفس السياق، تقدم الاتحاد وأولياء الأمور بكل الشكر لفريق مؤسسة “ويل سبرنج” على الجهود الفائقة المبذولة في تنظيم المعسكر، معربين عن فخرهم بأداء الفريق وحماس أعضائه في تقديم فعاليات المعسكر والتفاعل مع الأبناء، من خلال عرض لعدد من الأغاني التراثية المصرية وألعاب ومسابقات وأنشطة متنوعة تستهدف تعريف الأطفال بوطنهم مصر وتراثها.
وتأتي هذه المعسكرات في إطار تنفيذ مبادرة “اتكلم عربي” التي أطلقتها وزارة الهجرة، تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي لمواجهة حرب طمس الهوية لدى أبناء المصريين المقيمين بالخارج، والتي دخلت حيز التنفيذ رسميا في أكتوبر الماضي، وسبق أن تم إطلاق أول معسكراتها بالنمسا وثانيها بالإمارات ثم كندا والولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا والسويد، ثم السعودية والكويت، ومملكة البحرين، ثم إنجلترا.
وتجدر الإشارة إلى أنه يمكن لكل الراغبين في متابعة أنشطة وفعاليات مبادرة “اتكلم عربي”، الدخول على الصفحة الرسمية للمبادرة على فيسبوك عبر الرابط التالي:
‏https://www.facebook.com/etkallem.arabi
ولمن يرغب في التفاعل بفيديوهات داعمة للمبادرة عبر منصة “تيك توك”، يمكن أن يشارك بهاشتاج (اتكلم عربي) على الرابط التالي:
https://vm.tiktok.com/ZStnuxhD

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.