اللواء سمير فرج: فترة حكم أوباما تعتبر أسوأ فترة في العلاقات المصرية الأمريكية وبايدن لن يكون ولاية ثالثة لأوباما ” فيديو “

في حواره مع الإعلامي تامر أمين في برنامج “آخر النهار” المذاع على قناة “النهار”قال اللواء دكتور سمير فرج  أن بايدن يؤمن بمصر وعلى علم تام بقيمتها وأهميتها، ويؤمن أن مصر العمود الرئيسي في المنطقة”.
وتابع فرج: “بايدن عارض التخلص من مبارك في 25 يناير، وبعد أحداث 25 يناير انعقد البيت الأبيض برئاسة أوباما وكان رأي أوباما رحيل مبارك ولكن بايدن رفض لأنه كان يؤمن بأن رحيل مبارك يؤدي إلى عدم الاستقرار في المنطقة”.
وأكد علي أن “فترة حكم أوباما تعتبر أسوأ فترة في العلاقات المصرية الأمريكية وبايدن أكد أنه لن يكون ولاية ثالثة لأوباما، واعتقد أن بايدن  سيكون له شخصية مختلفة عن أوباما”.

وتابع اللواء سمير فرج: “بادين سيواجه مشكلة  تأييد وسط أمريكا بأكملها لدونالد ترامب، والأمريكيين البيض أعطوا أصواتهم لـ ترامب ولكن السود أعطوا أصواتهم لجو بايدن، وبالتالي على بايدن التوصل الى طريقة لكسب أصوات البيض في أمريكا”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.